Banner
User Rating: / 1
PoorBest 
الصحة العامة - مقالات صحية عامة

أظهرت دراسة طبية أن التدخين يعجل بانقطاع الطمث لدى النساء المدخنات، 

 

 

وأن ذلك الانقطاع ربما يزيد مخاطر إصابتهن بأمراض القلب والعظام.

وجاء في الدراسة - التي نشرت في دورية مينوبوس الطبية، واعتمدت بيانات نشرت في دراسات سابقة شملت ما يقارب ستة آلاف سيدة في الولايات المتحدة واليابان وتركيا وإيران- أن الطمث قد ينقطع لدى المدخنات قبل عام على الأقل من انقطاعه لدى غير المدخنات.

وحسب البيانات التي اعتمدت عليها الدراسة الجديدة، فإن الطمث لدى غير المدخنات 

ينقطع في الغالب بين سن السادسة والأربعين والحادية والخمسين، في حين أنه قد ينقطع لدى المدخنات بين الثالثة والأربعين والخمسين.

وقال مؤلف الدراسة والباحث في جامعة هونج كونج فولودمير دفورنيك إن النتائج التي خلصت إليها الدراسة تقدم دليلا جديدا على أن التدخين مرتبط بدرجة كبيرة بانقطاع الطمث مبكرا عن موعده، وتقدم سببا جديدا للسيدات لتجنب عادة التدخين.

ومن بين أكثر من 43 ألف سيدة شملتهن الدراسة، كان احتمال حدوث انقطاع الطمث المبكر أعلى بنسبة 43% بين المدخنات مقارنة بغير المدخنات.

وتوصلت الدراسة إلى أن انقطاع الطمث المبكر والمتأخر يزيد أيضا مخاطر الإصابة بالأمراض. فالانقطاع المبكر يرتبط على الأرجح بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض هشاشة العظام والقلب والسكري والبدانة والزهايمر.

أما الانقطاع المتأخر فيزيد –وفقا للدراسة- احتمالات الإصابة بسرطان الثدي، لأن من عوامل الإصابة بالمرض التعرض لهرمون الأستروجين لفترة أطول.

 

 

المصدر:الوفد